أصحاب السترات الصفراء ينزلون للشارع من جديد والحكومة الفرنسية تعلن حالة استنفار

أصحاب السترات الصفراء ينزلون للشارع من جديد والحكومة الفرنسية تعلن حالة استنفار

A- A+
  • تعيش ضواحي باريس حالة من الاستنفار الأمني القصوى وتعبئة استثنائية في صفوف قوات حفظ الأمن وذلك تحسبا لعودة احتجاجات أصحاب “السترات الصفراء” للشوارع يوم غد السبت وما قد يرافقها من أعمال شغب وتخريب لممتلكات الغير.

    وأعلن “إدوار فيليب” عن إقدام الحكومة الفرنسية على نشر أزيد من 89 ألف شرطي معززين بمختلف الوسائل والمعدات اللوجيستيكية الخاصة بمكافحة الشغب ومن بينها عربات مدرعة لم تخرجها القوات الفرنسية منذ أعمال الشغب بضواحي باريس سنة 2005، الأمر الذي يعكس خطورة هذه الاحتجاجات والتعبئة المرصودة لها لتجنيب باريس أحداث مماثلة لما وقع قبل 13 سنة.

  • ويأتي هذا الاستنفار الأمني بعدما دعت حركة “السترات الصفراء” كل الفرنسيين للخروج للشوارع للاحتجاج من جديد بالرغم من الخطوات التي أعلنها الرئيس الفرنسي لحل الأزمة والتنازلات التي أقدم عليها “ماكرون” لكبح جماح ثورة “السترات الصفراء” برفعه الضرائب عن الوقود

    وفي ذات السياق تعم حالة من التوجس والترقب قصر “الإليزي” حيث كان منتظرا أن يقوم الرئيس الفرنسي بإلقاء خطاب موجه للشعب الفرنسي بداية من الأسبوع المقبل والذي سيخصصه لأزمة “السترات الصفراء” التي عصفت بفرنسا وأدخلتها في دوامة من الغليان والاحتقان الشعبي الشديد

    وقال رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية “ريشار فيران” بخصوص هذا الخطاب أن اختيار ماكرون للأسبوع المقبل كان صائبا جدا وذلك لتجنب ما أسماه “صب الزيت على النار” قبل احتجاجات يوم غد السبت.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    عاجل..شرطي يشهر سلاحه لمواجهة شخص خطير هدده بساطور بفاس