لزرق: ينبغي على العثماني تقديم استقالته بعد كارثة الهجرة الجماعية للأسر

لزرق: ينبغي على العثماني تقديم استقالته بعد كارثة الهجرة الجماعية للأسر

A- A+
  • لازال السياسيون يعيشون على وقع الصدمة من مشاهد الهجرة الجماعية نحو سبتة المحتلة من طرف آلاف من سكان مدينة الفنيدق، وكذا المئات من الهاجرين الأفارقة، حيث رفض غالبية زعماء الأحزاب السياسية التعليق على الموضوع.

    مشاهد النساء المهاجرات نحو سبتة المحتلة بينهن من يحملن أطفالهن الرضع على ظهورهن كما وثقت ذلك شوف تيفي، أغضبت مرتادي مواقع التواصل الاجتماعي، الذين تساءلوا عن البدائل التي قدمتها الحكومة الحالية للمدن التي تأثرت من إغلاق المعابر الحدودية مع سبتة وكذا البرامج التنموية السابقة المخصصة للمناطق القريبة من الحدود الشمالية.

  • وفي ذات الإطار، أفاذ رشيد لزرق أستاذ القانون الدستوري والعلاقات الدولية بجامعة القنيطرة، بأنه ينبغي على سعد الدين العثماني رئيس الحكومة تقديم استقالته من تدبير الشأن العام بعد كارثة الهجرة الجماعية.

    وأشار لزرق، بأن الواقعة كارثة لا يمكن تجاوزها بسهولة في ظل الظروف الحالية، لكنها أكدت بالملموس، فشل البرنامج الحكومي في معالجة الأولويات التنموية، مضيفا بأن خطوة تقديم الاستقالة وطلب الإعفاء ستبعد التشويش على تدبير الصراعات الاستراتيجية و حتى لا تتعرض مصالح المغرب العليا لنكسة النفور الشعبي من المؤسسات بسبب حكومة العثماني الفاشلة، التي قدمت لإسبانيا مخرجا لتصدير الأزمة نحو المغرب.

    واختتم لزرق حديثه، بالتأكيد أنه وجب على سعد الدين العثماني تقديم استقالته، و هذا هو منطق التجارب الديمقراطية لكون رؤساء الحكومات الجادين بتحملون مسؤوليتهم في مثل هذه الوقائع الجسيمة لأن الأمر يتعلق بحالة الإفلاس السياسي، عند الأغلبية البرلمانية و الحكومة الحالية.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي