الرباط : مفاوضات لمنتخبين على الترشح باسم أحزاب أخرى يغضب قادة “البيجيدي”

الرباط : مفاوضات لمنتخبين على الترشح باسم أحزاب أخرى يغضب قادة “البيجيدي”

A- A+
  • علمت “شوف تيفي” بأن أعضاء بالأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية رفقة أعضاء بالمكتب التنفيذي لمؤسسة منتخبي الحزب، يواصلون تحقيقاتهم حول المفاوضات السرية التي يقودها منتخبون باسم الحزب في العاصمة مع أحزاب أخرى، بهدف الترشح باسمها في الانتخابات المنتظرة.

    وحسب معطيات حصلت عليها القناة، فأول “البيجيديين” الذين دخلوا في مفاوضات للترشح مسنقبلا بأحزاب أخرى بالعاصمة الرباط، هم المستشارون الذين قدموا استقالتهم من الحزب ومن مقاطعة حسان، بالإضافة إلى الغاضبين تجاه القرارات الأخيرة للتنظيم السياسي.

  • ووفق المعطيات ذاتها، فقد أغضبت الأخبار المسربة، قادة حزب العدالة والتنمية، لكون التحركات الجارية حسبهم، تهدد مستقبل الحزب ليس فقط في الرباط، وإنما بالمدن المجاورة، كالقنيطرة وتمارة، حيث يرغب بعض مرشحي الحزب، في الاحتفاظ بمناصبهم الانتخابية للولاية المقبلة، لكن بألوان حزبية جديدة.

    واستنادا للمعطيات ذاتها، فلازال بحث قادة “البيجيدي” متواصلا حول لائحة داخلية مسربة، تفيد بوجود رؤساء جماعات باسم الحزب، عقدوا لقاءات مع قياديين بأحزاب منافسة، بهدف الترشح باسمهم في الانتخابات المنتظرة، حيث أضحى غالبية “البيجيديين” يدركون بأن شعبية الحزب قد تأثرت بشكل كبير بفعل المستجدات والقرارات الأخيرة.

    من جهة ثانية، أفاد مصدر من داخل حزب العدالة والتنمية، بأن بعض المرشحين باسم الحزب سيقدمون استقالتهم مع قرب الانتخابات المقبلة، بهدف الانتقال نحو أحزاب أخرى أو مغادرة الساحة السياسية بشكل نهائي، مضيفا بأن الأزمة داخل التنظيم مستمرة، رغم النفي المستمر لقادة الحزب.

    وأشار المصدر ذاته، بأن ما أغضب قادة الحزب هو الاستعداد لرحيل منتخبين كبار شغلوا مناصب مهمة، كرؤساء جماعات وبرلمانيين كذلك، خاصة وأن قادة الحزب أضحوا يتحدثون عن تطبيق “سياسة تدوير المناصب”، وهو ماسيفرض على الطامحين في البقاء في المناصب الانتخابية البحث عن حزب جديد.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    زعيم سياسي إيطالي:المغرب هو البلد الأكثر استقرارا في جنوب المتوسط وشمال إفريقيا