تارودانت: تحالف بالمجلس الإقليمي يعيد الرئاسة للاستقلال والمعارضة للأحرار

تارودانت: تحالف بالمجلس الإقليمي يعيد الرئاسة للاستقلال والمعارضة للأحرار

حزب الاستقلال

A- A+
  • تمكن حزب الاستقلال، من الفوز بمنصب رئاسة المجلس الإقليمي لتارودانت، خلفا للرئيس السابق الذي وافته المنية بالعاصمة الرباط، بعد إصابته بفيروس كورونا (كوفيد-19).

    اللافت في المكتب المسير الجديد لأكبر مجلس إقليمي بالمغرب، من حيث عدد الجماعات القروية التابعة إليه، هو مغادرة حزب التجمع الوطني للأحرار، المكتب المسير نحو المعارضة، فيما تنازل حزب الأصالة والمعاصرة الذي ينتمي إليه الرئيس السابق، عن الرئاسة لصالح حزب الاستقلال.

  • كما، أسفرت عملية انتخاب المجلس الإقليمي لتارودانت، عن التحاق حزب العدالة والتنمية بالمجلس المسير، بينما خرج حزب التجمع الوطني للأحرار، فيما كان أبرز الرابحين من قضية إعادة تشكيل المجلس بعد وفاة رئيسه، هو حزب الاتحاد الاشتراكي الذي فاز بمنصب النائب، رغم توفره على مستشار وحيد بالمجلس.

    ويتابع الرأي العام المحلي تطورات إعادة تشكيل المجلس الإقليمي، وسط استغراب شديد من تواجد حزب الأصالة والمعاصرة وحزب العدالة والتنمية في تسيير المجلس، رغم الصراعات والتلاسنات السابقة والخطوط الحمراء التي كانت معلنة بين قادة الحزبين بالمنطقة إبان الانتخابات.

    الحزب،الأحرار،الإقليمي،المجلس،شوف تيفي

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    طقس يومه الأحد: ضباب في السواحل وأجواء مستقرة بعموم أرجاء المغرب