انطلاق عملية التلقيح بالدول العربية يسائل مصداقية تصريحات العثماني وأيت الطالب

انطلاق عملية التلقيح بالدول العربية يسائل مصداقية تصريحات العثماني وأيت الطالب

A- A+
  • مما لاشك فيه، بأن الحكومة الحالية برئاسة سعد الدين العثماني، ستجد نفسها في حرج كبير، بعد إطلاق العديد من الدول العربية لعملية التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، بنسب متفاوتة، وباستعمال أنواع اللقاحات المرخصة دوليا كـ”فايزر”.

    ومن بين الدول التي أعلنت بداية حملة التطعيم، المملكة الأردنية الهاشمية، حيث أعلنت عن بداية حملة التلقيح اليوم الأربعاء 13 يناير الجاري، بتحديد المستهدفين وبداية عملية التطعيم بشكل فعلي اليوم وغدا الخميس.

  • اللافت في الأخبار العاجلة التي تبثها المواقع الإعلامية بالأردن، هو الحديث عن لقاح شركة “فايزر” الذي يتطلب بنية تحتية مهمة، ودرجة حرارة تبلغ 70 درجة تحت الصفر، بالإضافة كذلك إلى اللقاح الصيني “سينوفارم” الذي وصلت عينات منه حسب الإعلام الأردني.

    بداية الأردن عملية اللقاح، وقبلها دول بالخليج العربي، يسائل التصريحات المتتالية لرئيس الحكومة سعد الدين العثماني، وكذا الخرجات غير الموفقة لوزير الصحة خالد أيت الطالب الذي يختار وسائل الإعلام المقربة منه أو الناطقة باللغة الفرنسية والدولية، حيث سبق للمسؤولين الحكوميين أن صرحا منذ شهر نونبر من السنة الماضية بأن عملية التلقيح ستنطلق قريبا.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    في الذكرى العاشرةلثورة جانفي:استمرار التظاهرات في تونس لليوم الثالث على التوالي