تصريحات حنان عشراوي المستفزة تسائل أصحاب المسيرات التضامنية

تصريحات حنان عشراوي المستفزة تسائل أصحاب المسيرات التضامنية

A- A+
  • لازال الغضب متواصل داخل مواقع التواصل الإجتماعي، بعد تمادي حنان عشراوي الناطقة السابقة باسم السلطة الفلسطينية، في استفزاز مشاعر المغاربة، والتدخل بشكل سافر في قراراته السيادية.

    السياسية الفلسطينية، التي حظيت خلال السنوات الصعبة من الدعم الكامل لبعض الهيئات والتنظيمات المجهرية بالمغرب، بل وشاركت في لقاءات سياسية دولية، إلى جانب مسؤولي التنظيمات والهيئات التي تحاول اليوم، تنظيم ماتسميه بالمسيرات والاشكال الإحتجاجية التضامنية.

  • النشطاء المغاربة، إنتقدوا تصريحات العضوة السابقة بمنظمة التحرير الفلسطينية، والتي لازالت تعتمد على خطاب الحروب الباردة، لتبرير وتحليل خطاباتها المستفزة للمغاربة، حيث يرفض أغلب المغاربة التدخل في قراراتهم السيادية، باعتبارها شأن خاص بالمغرب.

    أحد النشطاء علق على تصريحات العشراوي قائلا على صفحته بتويتر “إذا أكرمت الكريم ملكته، وإذا اكرمت اللئيم تمردا”، حيث إختصر حسب تصوره الدعم الذي كانت تحظى به المسؤولة الفلسطينية، قبل أن تهاجم المغرب، رغم الإحترام الكبير الذي يكنه المغاربة للفلسطينيين، وآخرها الإتصال الهاتفي للملك محمد السادس مع الرئيس الفلسطيني محمد عباس.

    كما علق آخر على الفايسبوك بطرح العديد من الأسئلة قائلا ” فين دوك اصحاب احنا الأوفياء لفلسطين والآخرون باعوا القضية”؟ وأين دوك اللي كايتزايدو على خوتهوم في العروبة والإسلام ومستوى الإيمان بالقضية الفلسطينية؟”.

    مختتما أسئلته بالقول ” فين دوك اللي كايفرحو ملي كايحققوا السبق في إصدار بيانات مكررة ومنقولة من أرشيف بيانات السبعينات والثمانينات؟ واللي كايتسابقوا ويتدافعوا باش يبانو في الصفوف الأولى ديال المسيرات التضامنية مع الشعب الفلسطيني؟ أين أنتم وأين بياناتكم من التصريحات المسيئة للسيدة حنان عشراوي في حق المغرب وقضية وحدته الترابية؟.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    رئيس اتحاد رؤساء بلديات إيسون: ينبغي على فرنسا أن تكون ”أكثر وضوحا” وأن تعترف