رغم الإمكانات وتعدد المحاولات…بيانات البوليساريو الحربية تفشل محليا ودوليا

رغم الإمكانات وتعدد المحاولات…بيانات البوليساريو الحربية تفشل محليا ودوليا

A- A+
  • فجرت البيانات العسكرية المتلاحقة لجبهة البوليساريو، سخرية عارمة على مواقع التواصل الاجتماعي بالجارة الشرقية للمملكة، حيث فرضت السخرية على أصحاب القرار بالجزائر، تجاهل البيانات المتوالية للجبهة، بعدما كانت توليها اهتماما متزايدا ونشرها بشكل يومي بالوكالة الرسمية.

    وبمعاينة بسيطة للمواقع الرسمية والمقربة من دوائر القرار بالجزائر، خلال 48 ساعة الأخيرة، يظهر التجاهل الواضح للبيانات العسكرية للبوليساريو، بفعل مهاجمة المعطيات التي تقدمها البيانات خاصة الخسائر والضحايا التي يتم الإشارة إليها في البيانات السابقة.

  • وتحولت البيانات العسكرية للبوليساريو، إلى سخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث يستند المنتقدون إلى الميدان والواقع، واللذان يكشفان زيف جميع المعطيات المقدمة من طرف ميليشيات الجبهة الانفصالية، التي تواصل كذبها وفبركة معطياتها خوفا من ردة فعل المحتجزين في المخيمات.

    وتشهد المخيمات بتندوف، احتقانا غير مسبوق، بسبب الضغوط التي تمارسها الجبهة على المحتجزين، بفرض إتاواة وإجبار الشباب والقاصرين على حمل السلاح، رغم أن مكانهم الأصلي هو قاعات الدراسة والتكوين، حيث لم تستطع الفبركة والبيانات المضللة، تحويل انتباه المحتجزين عن المعاناة المستمرة لعقود.

    وبالموازاة وفشل بيانات البوليساريو للتأثير على المحتجزين والشعب الجزائري، أفادت تقارير إعلامية لوكالات دولية مستقلة، غياب المواجهات العسكرية التي تتحدث عنها البوليساريو على أرض الواقع، حيث أفادت بأن المغاربة والفاعلين السياسيين والحزبيين، يواصلون زيارة المعبر الحدودي الكركرات، كما أن الدولة المغربية ستقوم بتنمية المنطقة وتقوية البنية التحتية للمعبر الذي يعتبر بوابة العالم الغربي نحو أدغال إفريقيا.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    اعتقال تلميذة بسطات أثارت الرعب بالسلاح الأبيض أمام مؤسسة تعليمية