الاتحاد الأوروبي يسلط الضوء على وضعية حقوق الإنسان المقلقة بالجزائر

الاتحاد الأوروبي يسلط الضوء على وضعية حقوق الإنسان المقلقة بالجزائر

A- A+
  • رسم الاتحاد الأوروبي صورة قاتمة لوضعية حقوق الإنسان والحريات في الجزائر.

    وعبر الاتحاد الأوروبي ضمن تقرير نشر، اليوم الثلاثاء، من طرف الممثل الأوروبي السامي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية حول وضع العلاقات بين الاتحاد الأوروبي والجزائر في إطار سياسة الجوار الأوروبية، عن قلقه إزاء القيود المفروضة على ممارسة حرية التعبير والتظاهر التي نددت بها المنظمات الدولية للدفاع عن حقوق الإنسان.

  • كما يحيل التقرير على الاعتقالات والتوقيفات واحتجاز النشطاء المرتبطين بالحراك أو الصحافيين، إلى جانب مسلسل الاعتداءات الجسدية.

    وأشار الاتحاد الأوروبي، أيضا، إلى القيود التي تفرضها السلطات على حرية العقيدة والممارسة الدينية.

    يذكر أن البرلمان الأوروبي كان قد اعتمد قرارين بشأن وضعية حقوق الإنسان بالجزائر في 2019 و2020.

    وأدانت الهيئة البرلمانية الأوروبية ضمن هذين القرارين، الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في الجزائر والفظائع المرتكبة في حق النشطاء والصحافيين.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    تهم التحرش تطارد حاكم ولاية نيويورك وضحايا جدد يظهرن