مجلة الجيش الجزائري لشهر دجنبر : القضية ليست قضية رمانة بل قلوب مليانة

مجلة الجيش الجزائري لشهر دجنبر : القضية ليست قضية رمانة بل قلوب مليانة

A- A+
  • كشف الجيش الجزائري من جديد، عن العداء الذي يكنه للمغرب، من خلال مجلته الشهرية لدجنبر الجاري، حيث عاد معدو المجلة إلى إعلان العداء للمملكة المغربية ومصالحها، حيث اعتبرت المجلة بأن عملية الكركرات الأمنية هي تهديد غير مباشر للجزائر.

    وخصصت المجلة في عددها الحالي، تقارير خاصة عن الميليشيات المشكلة للجبهة الانفصالية وكذا العملية الأمنية الناجحة للجيش المغربي بالمعبر الحدودي الكركرات، حيث دعا الجيش الجزائري الشعب إلى الالتفاف حول قيادة بلاده، لإحباط ما يصفه بالاستهداف غير المباشر للجزائر.

  • وفي ذات السياق، أفاد محمد بودن الأكاديمي والمحلل السياسي، بأن الافتتاحية التي تضمنها العدد الأخير لمجلة الجيش الجزائري: “افتتاحية دهماوية موحلة في البروباغندا واستعداء المغرب والاعتداد بالغلط الحتمي و السقوط في مهاوي الإساءة للشعب الجزائري الشقيق ومحاولة تسميم علاقته التاريخية بالشعب المغربي”.

    وأضاف بودن: “الجزائر الجديدة من المفروض ان تبنى اليوم خارج معادلة السبعينيات القائمة على العدو الوهمي بل يجب أن تقوم على عمل حقيقي يتفهم التطورات الإقليمية ويجيب بذكاء عن الأسئلة الضرورية في الداخل بالتحرك ضمن القدرات”.

    وتابع بودن حديثه مع شوف تيفي بالتأكيد أنه: “لا ينبغي أن تغيب الواقعية عن بصيرة ألوية وجنرالات الصف الأول في الجزائر ومن بينهم السعيد شنقريحة، بن علي بن علي، عمار عثامنية، عبد الحميد غريس، محمد قايدي، محمد بوزيت، عبد الغني راشدي وغيرهم حتى لا تتأكد المقولة المأثورة في المشرق ” القضية ليست قضية رمانة بل قلوب مليانة “.

    واختتم الأكاديمي حديثه بتعليقه على العدد الأخير لمجلة الجيش الجزائري بالقول: “مما لاشك فيه ثمة عقلاء في الجماعة الحاكمة بالجزائر لن تصرفهم الآفاق الغامقة عن استشعار الحقيقة و لن تؤدي بهم ضآلة الفعل إلى الارتهان للعوامل الفردية و النفسية”.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    انطلاق أشغال الدورة 155 لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية