حزب الكتاب يطالب بقانون مالي تعديلي ويستغرب من تدبير الحكومة للطوارئ الصحية

حزب الكتاب يطالب بقانون مالي تعديلي ويستغرب من تدبير الحكومة للطوارئ الصحية

نبيل بنعبد الله

A- A+
  • استغرب حزب التقدم والاشتراكية، الطريقة التي اعتمدتها الحكومة في إعلان تمديد الطوارئ الصحية، حيث كان الأجدر تحضير الرأي العام منذ أسابيع لتقبلها على أساس “الإقرار بنضجه ومسؤوليته”.

    وجاء هذا الموقف، خلال الاجتماع الدوري لحزب التقدم والاشتراكية، عن بعد الذي أقيم أمس الخميس، حيث رأى حزب الكتاب أن طريقة إعلان الحكومة لتمديد حالة الطوارئ الصحية والتخفيف التدريجي من قيوده، أفضت ” إلى ردود الفعل المُسجلة في المجتمع، والتي يتعين طمأنتها من خلال استدراك الإختلالات ومواكبة المِهَــن والقطاعات المتضررة اقتصاديا واجتماعيا، وفتح نقاش عمومي تُــساهم فيه الحكومة والبرلمان ومختلف القوى الحية الوطنية، على أساس احتضان الإعلام لهذا النقاش”.

  • ودعا الحزب الحكومة إلى اتخاذ تدابير استعجالية للتخفيف من تداعيات الحجر المنزلي على الأطفال الموجودين في المنطقة 2، خاصة من خلال السماح لهم بالخروج والتنزه رفقة أولياء أمورهم.

    ويرى الحزب أن “التعاطي مع انعكاسات الجائحة يتعين أن يخضع إلى مقاربة ثلاثية الأبعاد، في تكامل وتلازم من خلال: بُــعــد الصحة العامة وما يتطلبه من تقويةٍ للمنظومة الصحية وتعزيزٍ لشروط السلامة، والبُعد الاقتصادي والاجتماعي وما يستلزمه من تعزيزٍ لدور للدولة في إنعاش وتوجيه الاقتصاد ودعم المقاولة الوطنية من أجل استئناف الإنتاج والحفاظ على الشغل وعلى القدرة الشرائية، مع ضرورة الاهتمام بوضعيات الفئات المعوزة وبواقع الهشاشة والفقر.وأيضا من خلال ثم البُعد الديموقراطي الذي لا تستقيم أيُّ تنميةٍ من دون الارتكاز عليه، والذي لا يمكن تغييبه كيفما كانت الأوضاع”.

    وفي ما يتعلق بمشروع القانون المالي التعديلي المُنتظر، يرى رفاق نبيل بنعبد الله، أنه “يجب أن يُشكل مدخلا واضحا لتوجهٍ مستقبلي جديد في تدبير السياسات العمومية، بأولويات جديدة كما دققها الحزب في مذكرته المتمحورة حول بلورة مخطط اقتصادي للإنعاش، والقضاء على الهشاشة والفقر وإعمال العدالة الاجتماعية والنهوض بالثقافة، وتعميق المسار الديموقراطي والبناء المؤسساتي”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    منيب تعتذر وتؤكد استعادة صفحتها على الفيسبوك بعد القرصنة