وزارةالداخلية تفتح تحقيقا حول الاعتداء الذي تعرض له طاقم قناة الأمازيغية بتيفلت

وزارةالداخلية تفتح تحقيقا حول الاعتداء الذي تعرض له طاقم قناة الأمازيغية بتيفلت

A- A+
  • أعلنت السلطات الأمنية اليوم الجمعة عن فتح تحقيق داخلي حول تعرض طاقم صحفي محلي لاعتداء خلال إعداده تحقيقا في الرباط.

    وأوضح متحدث باسم وزارة الداخلية وفقا لما ذكرته وكالة فرانس بريس، أن الوزارة “فتحت تحقيقا داخليا لتحديد ظروف الحادثة وتحديد الحقيقة”.

  • وقالت المديرية العامة للأمن الوطني في بيان لها: “إن عناصر الشرطة الذين يبذلون قصارى جهودهم لتسهيل عمل الصحافيين منذ بدء جائحة كوفيد-19، لم يباشروا أي تدخل كيفما كان نوعه ضد أي صحافي بمناسبة مزاولته لمهامه، وأنهم لم يعترضوا نهائيا على إنجاز أي عملية تواصلية لطاقم قناة الأمازيغية”.

    وطالبت النقابة الوطنية للصحافيين وزارة الداخلية يوم أمس الخميس بـ”تسريع الإجراءات” بشأن “هذا الاعتداء الواضح على حرية الصحافة”.

    وفي بيانها، نفت المديرية العامة للأمن الوطني “بشكل قاطع المزاعم والادعاءات المنسوبة لموظفيها” من جانب منظمة مراسلون بلا حدود.

    وشددت المديرية على أنها “استجابت لجميع طلبات التصوير الصادرة عن المنابر الإعلامية الوطنية والدولية، بشأن مواكبة العمل الأمني خلال تدبير جائحة كوفيد-19، وأنها حاليا بصدد تصوير عدة روبورتاجات إعلامية بالتعاون مع قناة الأمازيغية”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    فرانس برس: استدعاء إبراهيم غالي زعيم البوليساريو للمثول أمام القضاء الإسباني