شنقريحة يعتقل بالجملة رجالات القايد صالح بحثا عن ملفات شراء الأسلحة من إسرائيل

شنقريحة يعتقل بالجملة رجالات القايد صالح بحثا عن ملفات شراء الأسلحة من إسرائيل

A- A+
  • ظهرت معطيات خطيرة وتسريبات حول ما يقع داخل الجيش الجزائري تزامنا مع أزمة فيروس كورونا ومن بينها دخول قيادات جيش الجارة في صراع بسبب ملفات شراء الأسلحة من إسرائيل واغتيال القايد صالح.

    وأوضحت وسائل إعلام جزائرية، يومه الاثنين، أن مصالح الاستخبارات الداخلية بالجزائر، ألقت القبض على أربعة حراس خاصين برتب عقيد كانوا يعملون ضمن فريق حماية الجنرال أحمد قايد صالح بحيث تم البحث معهم في حيثيات ليلة اغتيال القايد صالح وفرار السكرتير الخاص بالجنرال أحمد قايد صالح قرميط بونويرة و خزنة أسرار الجنرال والتي تضم ملفات كبيرة من بينها أماكن تواجد الصواريخ الباليستية بعيدة المدى صنع كوري شمالي.

  • وشددت المصادر ذاتها أن الملف الأهم الذي يبحث عنه فريق شنقريحة صفقات لشراء الأسلحة بملايير الدولارات من إسرائيل وملف الدعم المسلح الذي يقدمه شنقريحة للجنرال حفتر والذي يتضمن نوع الأسلحة وعدد الجنود الجزائريين المشاركين مع حفتر في الحرب الأهلية الليبية.

    وأكدت هاته المصادر أن مصالح الأمن العسكري ألقت القبض على سائقين خاصين للفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع قائد الأركان في إطار البحث الجاري عن السكرتير الخاص قرميط بونويرة والذي اختفى عن الأنظار منذ إنهاء مهامه و إحالته على التقاعد قبل أن يهرب خارج الوطن والتهم المتابع بها سائقا المغتال الفريق أحمد قايد صالح هي نقل وإخفاء وثائق و مستندات عسكرية سرية تم نقلها من مكتب القايد يوم قتله إلى جهة مجهولة ويرجح أن المساعد الأول بونويرة هو من يقف وراء العملية التي أربكت قيادة الجيش الجزائري نظرا لحساسية و سرية الملفات المهمة والخطيرة والتي تضم ملفات تواجد الصواريخ الباليستية بعيدة المدى صنع كوري شمالي وملف صفقات شراء الأسلحة بملايير الدولارات من إسرائيل .

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    قبل أشهر من الميركاتو ..البنزرتي يطلب من الوداد انتداب مايسترو النجم الساحلي