الفريق الاستقلالي: الحكومة في ثلثها الأخير تنهج سياسة إعلان النوايا

الفريق الاستقلالي: الحكومة في ثلثها الأخير تنهج سياسة إعلان النوايا

A- A+
  • الفريق الاستقلالي: الحكومة في ثلثها الأخير تنهج سياسة إعلان النوايا و250 ألف أسرة تضررت من إفلاس المقاولات

    سجل الفريق الاستقلالي أن أزيد من 8000 مقاولة تعلن عن إفلاسها سنويا، وكشف عن معطيات إحصائية تسجل أنه منذ سنة 2012، أعلنت أكثر من 50 ألف مقاولة إفلاسها، مما يعني أن ما يقارب 250 ألف أسرة تضررت من الإفلاس.

  • ووجه الفريق الاستقلالي، خلال مرحلة التعقيب، على مداخلة رئيس الحكومة سعد الدين العثماني في جلسة عمومية خصصت لتقديم أجوبة رئيس الحكومة عن الأسئلة المتعلقة بالسياسة العامة، يومه الثلاثاء، نقدا لاذعا لسياسية الحكومة إزاء مشاكل المقاولات المتوسطة والصغيرة والصغيرة جدا، متسائلا:”هل الحكومة واعية فعلا بمشاكل المقاولات الصغرى والمتوسطة والصغيرة جدا؟

    واستغرب الفريق الاستقلالي من “المقاربة العجيبة للحكومة في تعاملها مع المقاولات الصغرى والمتوسطة والتي لا تتوفر على رؤية واضحة وحادة إزاءهم، حيث لم توفر إلا سطرين يتيمين في قانون المالية بخصوص المقاولات”.

    وأبرز الفريق أن نسبة النمو 3 في المائة كمعدل حققته ميزانية الدولة خلال 7 سنوات الأخيرة، أثرت بشكل كبير على المقاولات الصغرى، مشيرا إلى أنه “حتى عندما تحقق هذه المقاولات الصغيرة رقم معاملات فإن آجال الأداء تعيق تنميتها وتقويتها”.

    وسجل أن الأبناك تتعامل مع المقاول كزبون فقط وليست هناك شراكة ومواكبة وإرشادات، والبنوك تتهرب من تحمل مسؤوليتها لدعم المقاول، موجها سؤالا مباشرا لرئيس الحكومة: “هل الحكومة تستطيع أن تتكلم بواقعية مع الأبناك؟” وطالب الحكومة بالحديث بكل صراحة مع الأبناك.

    واختتم الفريق الاستقلالي تعقيبه بأن الحكومة الحالية تعيش الثلث الأخير من نهايتها، وأنها تنهج سياسة “إعلان النوايا”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي