عبد العزيز العماري يعترف بوجود أزمة داخلية أمام نساء العدالة والتنمية

عبد العزيز العماري يعترف بوجود أزمة داخلية أمام نساء العدالة والتنمية

A- A+
  • اعترف عبد العزيز العماري عمدة الدار البيضاء، وعضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية مساء اليوم الأحد بالدار البيضاء، أن الحزب خرج من الحوار الاجتماعي بمجموعة من الخلاصات تبرز أنه لم يتعاف بعد من أزمته الداخلية.

    وقال العماري بكل موضوعية، خلال المتلقى الجهوي النسائي للعدالة والتنمية، الذي احتضنته مقاطعة البرنوصي، إن الأزمة مازالت ترخي بظلالها على الحزب، رغم المخرجات والخلاصات الإيجابية التي خلص إليها الحوار الداخلي للحزب.

  • وأبرز العماري، فيما يشبه الاعتراف، أنه رغم الخلاصات الإيجابية للحزب، فإنه من الضروري أن نظل “كما كنا، حتا لا يحصل لنا لا قدر الله مثل ما حصل للأحزاب الأخرى”، في إحالة إلى أزمات داخلية تعيشها أحزاب معارضة، مؤكدا “أن قوة العدالة والتنمية تتجلى في وحدة الصف الداخلي”.

    ولمح العماري في كلامه إلى سلسلة الملاسنات والضرب تحت الحزام التي عرفها الحزب مؤخرا بين مناضليه، في إحالة ضمنية إلى القصف والقصف المضاد الذي كانت بطلتاه بسيمة الحقاوي وأمينة ماء العينين قبل شهور، حيث أكد عمدة البيضاء أن هنالك من “يناضل النضال المناضل ضد المناضلين كما يسميه السي أفتاتي”، وهو يهدد مستقبل الحزب ووحدته ويثير القلاقل وسط الحزب.

    وأوضح العماري أن ما يملكه مناضلو العدالة والتنمية هي مصداقيتهم، مؤكدا أن الحزب بدأت تصله أصداء غير مريحة، حول مناوشات وملاسنات هنا وهنالك تضعف وحدة الحزب، ويجب التدخل: “خصنا نجمعو روسنا، فالثقة التي منحها لنا الناخبون تاج فوق رؤوسنا”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الساحة الفنية المغربية تفتقد أحد أهرمات مجموعة “تكادة” محمد اللوز