المحكمة الابتدائية بورزازات تقضي بتعويض مالي قدره 60 مليون سنتيم ضد مصحة خاصة

المحكمة الابتدائية بورزازات تقضي بتعويض مالي قدره 60 مليون سنتيم ضد مصحة خاصة

A- A+
  • أصدرت المحكمة الإبتدائية بورزازات خلال الأسبوع المنصرم حكمها في في قضية الطفلة مريم، ضحية الإهمال الطبي بمصحة خاصة بورزازات ، بتعويض مالي يقدر بـ 60 مليون ستنيم لفائدة أسرة الطفلة الضحية يؤديها الطبيب المسؤول عن المصحة موضوع الإهمال الطبي.

    وأوضحت مصادر إعلامية محلية، يومه الجمعة أن الواقعة تعود لسنة 2017 حيث كانت والدة الضحية على موعد مع الطبيب “م،ص” الذي أرشدها بعد المعاينة إلى مصحة خاصة بورزازات قصد إخضاعها لعملية الولادة ، إلا أنه بعد دخول الأم في مرحلة المخاض بالمصحة، حاولوا الاتصال بالطبيب المعني قصد الحضور لكن دون جدوى، مما دفع بإحدى المولدات مباشرة العملية التي نتج عنها ولادة الطفلة مريم في غياب الطبيب المشرف على الحالة، ما يحيل الموضوع إلى قضية إهمال طبي نتجت عنه أضرار عضويه على اليد اليسرى للطفلة تسبب في تشوه أدخل أسرة الضحية في متاهات الترويض لما يزيد عن سنتين منذ وقوع الواقعة حسب تصريح الأب.

  • الأمر الذي دفع الأب إلى رفع دعوة قضائية و متابعة الطبيب و مدير المصحة المستقبلة للحالة، من أجل عدم تقديم مساعدة لشخص في خطر والإهمال الطبي طبقا للفصلين 431 و 433 من القانون الجنائي، حيث قضت المحكمة الابتدائية بإنصاف الضحية بتعويض مالي قدره 60 مليون سنتيم.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    سكوب: “شوف تيفي” تكشف كلفة إقالة وحيد