لقاءات تشاورية مدنية بالجزائر لحلحلة الأزمة السياسية بالبلاد

لقاءات تشاورية مدنية بالجزائر لحلحلة الأزمة السياسية بالبلاد

A- A+
  • خلُصَ المشاركون في اللقاء التشاوري الأول لفعاليات المجتمع المدني والأحزاب السياسية الجزائرية، مساء يوم  السبت إلى الاتفاق على “ضرورة التمسك بالحوار وتوحيد المساعي للوصول إلى حل للأزمة السياسية التي تشهدها البلاد”.

    وشدد المشاركون بهذه المناسبة في تصريحات صحفية، وفقا لما ذكرته قناة “سكاي نيوز عربية”  على “ضرورة التمسك بالحوار والعمل على توحيد المساعي والرؤى للوصول إلى حل للأزمة التي تتخبط فيها البلاد في أقرب وقت”.

  • ومن جانبها عبرت كونفدرالية فعاليات المجتمع المدني في الجزائر، حسب ذات المصدر عن تمسكها بالحوار من أجل “المضي قدما نحو حل الأزمة السياسية التي تتخبط فيها البلاد “مؤكدا “توسيع نفس هذه الفكرة خلال الأيام القادمة إلى أحزاب أخرى كانت غائبة”.

    ولم تخف الكونفدرالية يضيف المصدر، “إصرار رؤساء الأحزاب الجزائرية خلال تدخلاتهم على ضرورة العمل بإجراءات التهدئة ووضع هيئة مستقلة لمراقبة الانتخابات والإعلان عن نتائجها” بالإضافة إلى مطالبة السلطة بـ”الالتزام بكل مخرجات الحوار والأخذ بعين الاعتبار كل مطالب الحراك مع تقديم الضمانات الكفيلة بالخروج من الأزمة”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الهند تقرر حظر إنتاج واستيراد السجائر الإلكترونية