من جديد.. استكمال المرافعات و الاستماع لدفاع المتهمين يؤجل قضية ”مقهى لاكريم”

من جديد.. استكمال المرافعات و الاستماع لدفاع المتهمين يؤجل قضية ”مقهى لاكريم”

A- A+
  • حددت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمراكش، 23 يوليوز الجاري كتاريخ لجسلة جديدة للبت في قضية المتابعين ملف ”مقهى لاكريم”، للاستمرار في الاستماع لدفاع المتورطين واستكمال مراعاة دفاع المتهمين.
    وشهدت جلسة أمس الثلاثاء، ثلاث مرافعات وملتمسا من المحامي عبد الإله الزيتوني من هيئة مراكش، بالبراءة من التهم المنسوبة لمؤازره المتابع في حالة اعتقال بالقضية، وهو موظف جماعي، لعدم اعترافه أمام المحكمة، وقبل ذلك خلال مرحلتي البحث التمهيدي والتحقيق الإعدادي، مستندا في مرافعته على مقتضيات الفصل 572 من القانون الجنائي، واحتياطيا الحكم ببراءته لفائدة الشك، وبعدم الاختصاص في المطالب المدنية الموجهة ضده.
    فيما طالب ممثل النيابة العامة في مرافعة مقتضبة لم تتجاوز ثلاث دقائق، بتطبيق القانون في ما يخص الجنح والجنايات المنسوبة إلى المتهمين في هذه القضية.
    ويتابع في هذه القضية، 19 متهما 13 منهم في حالة اعتقال ضمنهم منفذا العملية، يحملان الجنسية الهولندية، أحدهما ينحدر من جمهورية الدومينكان، والثاني من جمهورية سورينام، ومالك المقهى وشقيقه ومدير وكالة بنكية بالناضور، وثلاثة متهمين في حالة سراح.
    وسبق للنيابة العامة بمحكمة الاستئناف بمراكش أن قررت متابعة المتهمين الهولنديين المأجورين ”غابرييل إدوين” وشريكه ”شارديونجيريغوريو”، بتهم تتعلق بالقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، ومحاولة القتل العمد، إضرام النار عمدا في ناقلة ذات محرك، وحمل سلاح ناري وذخيرة بدون رخصة، وتكوين عصابة إجرامية، وإخفاء دراجة نارية متحصلة عن جناية، الى جانب حيازة بضائع اجنبية دون سند صحيح، والسكر العلني، وحيازة واستهلاك مخدرات، والسياقة تحت تأثير الكحول، وعدم الامتثال وإلحاق خسائر بممتلكات عمومية.
    وتعود وقائع هذه الجريمة إلى يوم 2 نونبر 2017 حينما قام المتهمان الهولنديان السالف ذكرهما، واللذين كانا على متن دراجة نارية من الحجم الكبير، بإطلاق النار اتجاه المقهى مما أسفر عن مقتل شاب وإصابة فتاة وشخص آخر، حيث تم إيقاف المعنيين بالأمر للاشتباه بضلوعهما في التنفيذ المادي لجريمة القتل العمد ومحاولة القتل على إثر الأبحاث والتحريات التي باشرتها المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش والفرقة الوطنية للشرطة القضائية بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني مباشرة بعد تنفيذ الجريمة، قبل أن توضح المديرية العامة للأمن الوطني أن للمشتبه فيهما سوابق قضائية عديدة وارتباط مباشر بقضايا الاتجار الدولي في المخدرات، والاختطاف واحتجاز الرهائن والمطالبة بفدية مالية والسرقة بواسطة السلاح ومحاولة القتل العمد، كما رجحت أن تكون هذه العملية تندرج في إطار تصفية الحسابات بين شبكات لترويج المخدرات على الصعيد الدولي.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    اعتداء خطير على حافلة رجاء بني ملال